كلمة رئيس القسم

الحمد لله الذي علم بالقلم علم الإنسان ما لم يعلم والصلاة والسلام على معلم البشرية الهادي إلى سبيل الرشاد سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وتابعيه إلى يوم الدين أما بعد:

يعتبر علم الكيمياء من أقدم العلوم التي عرفتها البشرية، وقد تطور هذا العلم عبر العصور بحيث أصبح التداخل بين علم الكيمياء والعلوم الأخرى كبيراً جداً كما أن ما تحقق من معرفة علمية في مجالات الكيمياء المختلفة كان له الأثر البالغ في حياة البشر ورفاهيتهم. ​

إن دراسة علم الكيمياء امراً هاماً في الوقت الحاضر فعلم الكيمياء علم حيوي لا غني للإنسان عنه فمن تحليل مياه الشرب وتنقيتها إلي تحليل الأغذية والمنتجات الصناعية والصناعات الكيميائية ونهاية بالكيمياء الدوائية والمضادات الحيوية وعلاج معظم الأمراض بل لعبت الكيمياء دوراً هاماً في البيئة المحيطة بالإنسان وهكذا يتبين أن دراسة علم الكيمياء وتطبيقاتها يلعبان دوراً هاماً في الحضارة الإنسانية  ويستحق هذا العلم جهداً خاصاً من الطلاب الدارسين له فأتمنى التوفيق والتقدم للطلاب الدارسين بالقسم  واتقدم بالشكر لأعضاء هيئة التدريس  وخاصة الرعيل الأول الذين ساهموا في أنشاء هذا القسم والعمل علي الرقي بمستوى العملية التعليمية.

لقد تم افتتاح قسم الكيمياء عام 1957 في كلية العلوم وتفعيله، تلبية للخطوات الحثيثة والمتسارعة التي تخطوها الجامعة نحو التقدم والريادة العلمية، ولمواكبة الاحتياجات الوطنية لكوادر علمية متخصصة ومدربة في مجال الكيمياء.

يوفر قسم الكيمياء بيئة علمية وتربوية وعملية واجتماعية مناسبة، ويضم كوكبة متميزة من الأساتذة في مختلف تخصصات الكيمياء، ويتبنى خطة دراسية محكمة لدرجة البكالوريوس   والماجستير والتي تتضمن طيفاً واسعاً ومدروساً من المقررات المتخصصة، والمقررات المساعدة والمساندة، التي تغني إدراك الطالب وتوسع من إمكانياته وقدراته الفكرية والعملية، وتهيئه ليصبح بإذن الله من المساهمين في بناء الوطن وتقدمه.